مـركـز الـرسـالـة الـقبطيـة لـرفـع الـصـور

انتم الان فى منتداكم ومنتدى كل انسان على ارض هذا العالم الرسالة القبطية والتى يعتبر ساحه للحوار الحر والهادف وبدون اى قيود ، فانتم هنا لكى تعبرون عن ارائكم وتكتبون ما تريدون وبكل حرية .. فمرحبا بكم

اشترك فى جروب منتدى الرسالة القبطية على الفيسبوك

قديم 11-27-2010, 07:27 AM   رقم المشاركة : 1
bent mama al3dra
Gold User
 
الصورة الرمزية bent mama al3dra






bent mama al3dra غير متواجد حالياً

2anipt1c[1] هام جدا رساله من الله

تقول كلمه الله فى يوئيل 28:2
ويكون بعد ذلك أنى أسكب روحى على كل البشر فيتنبأ بنوكم وبناتكم
ويحلم شيخوكم أحلاما ويرى شبابكم رؤى

اكتب اليكم هذه الرساله التى بعث بها الله الى أولاده
والتى تحمل فى طياتها فكرتين اساسيتين
الاولى هى ان الله يريد من كنيسته ان تستعد لان مجيئه قد قرب

والتانيه هى ان الله يريد من كل شخص اثقلته خطاياه ان يتحلى بالرجاء
ولا يترك مجال للشيطان ان يقلل من أهميه الخلاص فى حياته
وييأس من رحمه الرب

بل ويشعر بأن توبته لن تقبل امام الله.
باختصار سوف ابدأ بدايتا من تسليم حياتى للمسيح
والذى كان فى بدايه سبتمبر عام 2010
حيث شعرت بتغيير جذرى فى حياتى

ولكن عدو الله لم يروق له هذا وأراد ان يفسد عمل الله فى حياتى
ف لاح الى بشكوك و تساؤلات لماذا يقبل الله توبتى بمثل هذه البساطه
والحقيقه انه بذلك قد أسدى الى معروفا

حيث قادنى هذا الى صلاه وطرحى لهذه التسؤلات على الله
بل وأردت ان يبرهن لي ان كان فعلا قد قبلنى وبعد مرور ايام قليله
استلمت رؤيا من الله وانى لممتنه حقا ان يلتفت اليا الرب
ويستجيب لصلاتى وكانت بدايه الرؤيا بوقوفى فى أحدى ناطحات السحاب العاليه
وكان هناك هروب للناس وفوضى فى كل مكان فوقفت فى مكان اشبه ببلكون

لأرى ماذا يحدث وكان من حولى ناطحات سحاب فى كل مكان
فرفعت عينى الى السماء وأذا بى أرى كرات نار تتساقط من السماء
مندفعه الى ناطحات سحاب لتدمرها تماما

وتجعلها بمستوى الارض وتبدأ بحرقها وفى الرؤيا شعرت بالروح
ان هذا هو غضب الله الذى فاض على الارض بعد طول صبر
فوقفت فى خشيه ورهبه اصلى من هول المشهد الرهيب
ملتمسه من الله ان يفادينى هذه النيران واقول لكم بكل صدق
أنه بالرغم من الخوف الذى اعترانى
الا اننى كان هناك ايمان وثقه لم اختبرها من قبل
وكان الله هو من وضعها فى قلبى

استئنفت الصلاه بكل ثقه ان الله لن يسمح بان يصيبنى اى أذى
ولم يتوقف هذا الشعور عند ذلك الحد
بل امتد ليجسد حاله من التخاطر او التواصل بينى وبين الله
وكأنى على يقين بان هذا مايضمره لى

وتوقفت هذه الكرات بعد ان اصابت عدد ليس بقليل من ناطحات السحاب المقصوده
وشعرت حينها انه لابد وانى قد انقذت تماما من ما يحدث
ولكن عندما وقع نظرى على النيران المتصاعده فى كل مكان

من جراء ماحدث وانه يستحيل ان اعبر منها من دون التعرض للاذى
استمريت فى الصلاه وقبل ان افرغ منها رأيت مشهد عجيب
وهو نزول رياح عموديه انهت هذه النيران المتصاعده
ولم يتبقى الا الشىء الهين الذى استطيع ان اجتازه واعبر من فوقه
فتهللت وشكرت الله من كل قلبى وقبل ان اشرع فى العبور
غيمت السماء وبدأ يظهر وكأنها ستمطر وكانت الرساله واضحه
فالله لم يشاء ان يتركنى

لاعبر مع وجود اى أثار لهذه النيران.
فى الحقيقه عندما استيقظت من هذا الحلم لم أتذكره فى البدايه
ولكن مع اطلاعى على تاريخ ذلك اليوم 13\9\2010
تذكرت انى قد رأيت رقم 13 يكتب امامى
ثم بدأت هذه الرؤيا والحقيقه انى لا يوجد لدى اى فكره عما يعنيه هذا
وان كانت لدى بعد التكهنات الشخصيه لذلك.
أحبائى أردت ان أشارككم أختبارى
هذا لان ماشعرت به فى هذه الرؤيا أن هذه هى الايام الاخيره

منقووووووووووووول







التوقيع

((bentmamaal3dra))
    رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

أدخل بريدك هنا وقم بالتفعيل ليصلك كل جديد من الرسالة القبطية

Enter your email address:

Delivered by FeedBurner

منتدى الرسالة القبطية

↑ Grab this Headline Animator


الساعة الآن 02:52 PM.

>
Add to Windows Live Add to Feedage.com Groups Add to Feedage RSS Alerts Preview on Feedage: %D9%85%D9%86%D8%AA%D8%AF%D9%89-%D8%A7%D9%84%D8%B1%D8%B3%D8%A7%D9%84%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D9%82%D8%A8%D8%B7%D9%8A%D8%A9 Add to My Yahoo! Add to Google! Add to MSN Add to AOL!

دعم خاص من vBulletin لمنتدى الرسالة القبطية
©2000 - 2009، Jelsoft Enterprises Ltd
جميع حقوق الطبع محفوظة لكل مسيحى